Skip to Content
facebook facebook twitter twitter facebook facebook twitter twitter

أساسيات الأعمال الذكية

عربى  |  English

عربى  |  EN

إعداد الميزانية

ما هي الميزانية ولماذا تُعتبر أمرًا مهمًا؟
تعتبرالميزانية أداة لتتبع متى وكيف تقوم بكسب أو إنفاق المال. يعد إنشاء ميزانية ركيزة مهمة لنجاحك وأمانك بشكل عام. كما يسمح لك بالمراقبة وفهم أفضل لما إذا كان المشروع الخاص بك لديه ما يكفي من الإيرادات (الأموال الواردة) لدفع النفقات الناتجة عنه أم لا. ويمكن أن يساعدك استخدام الميزانية على اتخاذ قرارات مالية أكثر استنارة.

إعداد الميزانية

على سبيل المثال، إذا كنت تعرف مقدار المال الذي تكسبه وتنفقه كل أسبوع على مدار الأشهر القليلة الماضية، فستعرف المبلغ الذي يمكنك إنفاقه إذا كنت ترغب في تعيين موظف جديد.

تعد الميزانية عملية مستمرة وليست ممارسة يتم القيام بها لمرة واحدة لأن إيرادات ونفقات المشروع الخاص بك يمكن أن تتغير في أي وقت. فعليك القيام بإعادة النظر في ميزانيتك وإعادة صياغتها شهريًا أو كل ثلاثة أشهر أو بعد حدوث تغييرات في المشروع الخاص بك، مثل صرف نفقات ضخمة. وسيساعدك هذا على البقاء على المسار الصحيح من أجل تحقيق الأهداف الخاصة بك.

يمكن أن تساعدك الميزانية في ما يلي:

  • تحديد و وضع أهداف قصيرة وطويلة الأجل لنمو المشروع وتطوره
  • تتبع الإيرادات والنفقات والتدفق النقدي
  • تنظيم التكاليف وضبطها لتجنب الإفراط في الإنفاق
  • الاستعداد للمواسم المزدحمة و أيام الركود والتباطؤ
  • الاحتفاظ بسجل للجوانب المالية

ماذا يجب أن تتضمن الميزانية؟
سيساعدك فهم هذه المكونات الرئيسية عند بدء إنشاء ميزانية كما يلي:

الإيرادات – تعني المبلغ الفعلي للأموال المستلمة من خلال القيام بأنشطة المشروع، بما في ذلك بيع المنتجات والاستثمارات والفوائد القائمة على المدخرات وتوزيعات الأرباح وغيرها من المصادر.

النفقات – تعني جميع التكاليف المرتبطة بإدارة أي مشروع، بما في ذلك التكاليف المباشرة (لشراء المواد أو المستلزمات)، والنفقات المتكررة التي تشمل (الإيجار أو الكهرباء)، والأصول طويلة الأجل التي ستساعد المشروع الخاص بك لمدة سنوات، ولكن من الصعب بيعها مثل (المباني أو المعدات)، والمصاريف المالية، مثل مدفوعات القروض أو الفوائد. ويمكن تصنيف المصروفات في مجموعتين كما يلي:

  • النفقات الثابتة، وهي التي تبقى على حالها من شهر لآخر مثل الإيجار والرواتب والتأمين وخدمات المحاسبة.
  • النفقات المرنة، وهي التي تتغير من شهر لآخر، مثل تكاليف المنتج أو الخدمة والنقل.

الربح أو الدخل – يعني المبلغ المتبقي بعد طرح الإيرادات من النفقات.

يتمثل مفتاح إنشاء ميزانية ناجحة في إضافة جميع مصادر الإيرادات الخاصة بك على مدى فترة 12 شهرًا ، والتنبؤ بنفقاتك من أجل تقدير الأرباح الخاصة بك (الفرق بين الإيرادات والتكاليف)، مع مراجعة الميزانية الخاصة بك بشكل متكرر من خلال مراقبتها ورصدها شهريًا.

  1. جمع الإيرادات الخاصة بك. يجب عليك أولاً، لغرض إنشاء ميزانية شهرية، تحديد مقدار المال الذي تجنيه من خلال إدراج وإحصاء المبيعات والاستثمارات وأي مصادر أخرى للإيرادات.
  2. تقدير النفقات الخاصة بك. تتمثل أفضل طريقة للقيام بذلك في تتبع المبلغ الذي تنفقه خلال الشهر. فيجب عليك تقسيم نفقاتك إلى تكاليف ثابتة (تلك التكاليف التي لا تتغير من شهر لآخر، مثل الإيجار والمرتبات ومدفوعات التأمين) والنفقات المرنة (وهي التكاليف المتغيرة، مثل المواد الخام والعمولات). فمن المهم أن تكون دقيقًا قدر الإمكان، لأن النفقات يمكن أن تختلف اختلافًا كبيرًا من شهر لآخر.
  3. اكتشاف الفرق. بمجرد الانتهاء من جمع الإيرادات الخاصة بك وتقدير كمية النفقات، قم بطرح إجمالي النفقات من إجمالي الإيرادات للحصول على الفرق. فهذه تعتبرخطوة بسيطة يمكن أن تكشف مقدار الربح الذي يمكن أن تحققه. وإذا كانت النتيجة رقمًا إيجابيًا، فتهانينا لك – ويجب عليك أن تستمر على المسار الصحيح لتحقيق الربح. وإذا كانت النتيجة رقمًا سلبيًا، فإن نفقاتك تكون أكبر من إيراداتك. وستحتاج إلى خفض نفقاتك أو زيادة الإيرادات (أو الأفضل من ذلك، القيام بالأمرين) لتحقيق الربح
  4. تتبع الإيرادات والنفقات. إن إنشاء الميزانية هو مجرد الخطوة الأولى. فمن المهم الاستمرار في تتبع الإيرادات والنفقات الخاصة بك للتأكد من أنك تلتزم بأهدافك. وإذا وجدت أنه من الصعب الالتزام بالميزانية التي قمت بإنشائها، فتذكر أن الأمر سيستغرق بعض الوقت وأنه لابد من إجراء التعديلات المستمرة للعثور على التوازن الصحيح. سيختلف النجاح أيضًا خلال الشهر الواحد. وعندما يكون المشروع الخاص بك بطيئًا وفي حالة ركود خلال أشهر، ستحتاج إلى تقليل نفقاتك المرنة. كما يمكنك تعديل الميزانية الخاصة بك مرة أخرى خلال الأشهر التي يتم فيها جني أرباح أكثر.

شارك

إخلاء مسئولية: الموقع لا يهدف الى تقديم الاستشارات القانونيه
يقدم هذا الموقع الإلكتروني معلومات عامة حول تأسيس المشروعات/الأعمال وإدارتها؛ ويهدف محتوى الموقع الإلكتروني لتقديم المعلومات فقط وليس تقديم المشورة أو الآراء المتعلقة بالمسائل القانونية أو المرتبطة بالضرائب؛ ولا يجوز تفسير محتويات الموقع وعرض المعلومات المتاحة به باعتبارها مشورة مقدمة في مجال الشئون القانونية أو الضرائب تحت أي ظرف من الظروف أو في أي موقف من المواقف الواقعية، كما لا يجوز الاعتماد على هذه المعلومات باعتبارها مشورة قانونية أو مشورة في مجال الضرائب بأي شكل من الأشكال. ولا يجوز اتخاذ أي تصرف اعتمادا على المعلومات الواردة في هذا الموقع، وتبرئ مجموعة فيزا ذمتها من تحمل جميع أشكال المسئولية المتعلقة بالتصرفات التي يتم اتخاذها أو لا يتم اتخاذها استنادا إلى أي من محتويات هذا الموقع أو جميعها بأقصى قدر يسمح به القانون، لذا عليك الاتصال بمستشار قانوني لتلقى المشورة المتعلقة بأي مسألة قانونية أو ضريبية، ومن بينها المشكلات المتعلقة بمشروعاتك الحالية أو المحتملة.